اخبار البيضاءاخبار الحوثياخبار اليمن الانتقارير

خلافات عميقة تعصف بمليشيا الحوثي بشأن أمن ”قانية” و”البخاري و”مسلم” و”رياض الصالحين”

أفادت مصادر محلية، اليوم الأحد، بنشوب خلافات عميقة بصفوف مليشيا الحوثي بشأن إدارة أمن “قانية”، الواقعة شمالي محافظة البيضاء، وصلت إلى إستهداف “البخاري و”مسلم” و”رياض الصالحين”.
وذكرت المصادر لـ ” المشهد اليمني “، أن خلاف عميق بين المتحوثين نشب نتيجة لعدم الاتفاق على إدارة أمن قانية، دفع قيادات المليشيا إلى ضمها وإلحاقها بإدارة أمن مديرية ردمان.
وأشارت إلى أن المليشيا داهمت أيضا مساجد قانية بمعية المتحوثين من أبناء المنطقة وصادرت نسخ كتاب “رياض الصالحين” وإحراق كل الكتب المحتوية على روايات البخاري ومسلم وتوزيع ملازم الصريع حسين الحوثي على السكان وإلزامهم بحفظها.
ونوهت المصادر بأن المليشيا داهمت عشرات المنازل ودور العبادة والمحال التجارية شمالي محافظة البيضاء.
ومنذ سيطرة المليشيا على منطقة قانية في يونيو الماضي، داهمت منازل المواطنين واعتقلت العشرات منهم كما قامت بمداهمة العيادات والمحال التجارية ومراكز الصرافة ونهبها متهمة مالكيها بالانتماء لداعش.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق