انخفاض أسعار آيفون.. هل خدعت آبل زبائنها؟

الحرة

كشفت شركة آبل الثلاثاء الماضي عن آخر إصدار لهاتفها آيفون الشهير، “آيفون11” والنسخ الأكثر تطورا منه وهي “آيفون 11 برو” و”آيفون 11 برو ماكس”.

وككل إصدار جديد، يتمتع آيفون 11 بميزات أقوى “قليلا” من سابقيه، فهو يتوفر على شريحة أقوى في جوهرها وكاميرات أفضل من طراز العام الماضي.

وتعرض شركة آبل هاتفها الجديد آيفون 11بـ 700 دولار ، وهو ما يمثل تخفيضا بنحو 300 دولار في الأسعار مقارنة بجهاز آيفون إكس آس الذي بلغت قيمة 1000 دولار.

“المقارنة ليست صحيحة”

في الواقع يعد آيفون 11 بديلا عن آيفون XR الذي صدر السنة الماضية، والموجه لذوي الدخل المتوسط والمسمى، والذي عرضته آبل بسعر 750 دولارًا.

الفارق إذن بين آيفون 11 وآيفون XR بسيط لا يتعدى 50 دولارا فقط!

وحسب موقع “بزنس إنسايدر”، فإن ما فعلته آبل هو “خدعة تسويقية فقط”.

وتضيف الصحيفة “يعد آيفون برو النسخة الجديدة للهاتف الأكثر شهرة في العالم وهو يكلف نفس قيمة آيفون إكس (المقابل له تقنيا)، وهي ألف دولار.

يمكن قراءة الخبر من المصدر وكالة خبرمن هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى