المارينز الأمريكي يصادر “كنز ثمين” كان في طريقه إلى الحوثيين

*يمن برس – وكالات

أعلن مسؤولون أمريكان، الأربعاء، أن سفينة حربية تابعة للبحرية الأمريكية، تمكنت من مصادرة سفينة محملة بأجزاء من صواريخ إيرانية كانت متجهة إلى مليشيا الحوثي.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية التصريحات عن لسان مسؤولين أمريكيين رفضت الكشف عن هويتهم.

وقالت المصادر إن البحرية الأمريكية وفرق خفر السواحل الأمريكية، أوقفت يوم الأربعاء الماضي سفينة صغيرة، في شمال بحر العرم، وعثر فيها على أسلحة إيرانية.

وأوضحت أن أجزاء تلك الصواريخ، كانت عبارة عن مكونات متطورة، أول مرة يحصل الحوثيون على مثلها.

وقال المسؤولون: “تلك الواقعة توضح استمرار عمليات تهريب الأسلحة بشكل غير قانوني إلى الحوثيين”.

وفقًا للمسؤولين الأمريكيين، تمكنت السفينة الحربية “يو إس إس فورست شيرمان” خلال قيامها بدوريات بحرية روتينية، من ملاحظة زورقا صغيرا، عليه مجموعة من البحارة ولا يرفع علم أي دولة.

وتابع “أوقف أفراد البحرية وخفر السواحل الزورق، وقاموا بتفتيشه ليكتشفوا تلك الأسلحة”.

ولم يقدم المسؤولون الأمريكان العدد الدقيق لتلك الصواريخ أو أجزائها، ولكنهم اكتفوا بوصفها أنها “كنز كبير”، لأنها كانت ستنقل تقنيات إلى الحوثيين لم تصل إليها من قبل.

وجرت القوات الأمريكية الزورق إلى السواحل القريبة والمؤمنة من قبل خفر السواحل اليمني، وتم نقل الأسلحة الإيرانية إلى متن السفينة الأمريكية.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى