«الأيام» ترصد استعدادات فريق نادي الشعلة للبطولة التنشيطية

حاورهم / أيمن القاضي :

«الأيام» ترصد استعدادات فريق نادي الشعلة للبطولة التنشيطية

«الأيام» ترصد استعدادات فريق نادي الشعلة للبطولة التنشيطية

* بعد 4 أعوام مضت ، من دون إقامة أي دوري عام لكرة القدم في بلادنا ، أخيراً قرر الاتحاد العام لكرة القدم ، إقامة بطولة تنشيطية لأندية الدرجتين الأولى والثانية وفق آخر تصنيف اعتمد للأندية قبل العام 2014 سيشارك فيها 34 نادياً من مختلف محافظات الجمهورية تم توزيعها على ثماني مجموعات .. منها مجموعتان في صنعاء ، ومثلهما في عدن ، ومجموعة في تعز ، ومجموعة في إب ، ومجموعة في الحديدة ، ومجموعة في حضرموت وتقرر أن يتأهل بطل من كل مجموعة للمنافسة في تجمع أبطال المجموعات، الذي سيقام في مدينة سيئون بحضرموت .. ومع اقتراب انطلاق تجمع عدن رأت صحيفة “الأيام” كعادتها النزول إلى الأندية للاستطلاع عن جاهزية فرقها العدنية ومعرفة مدى استعداداتها للبطولة ، وكان أول نزول ميداني للصحيفة إلى ملعب الشهيد علي صالح باحبيب ، التابع لنادي الشعلة الرياضي الكائن في مديرية البريقة بعدن ، حيث التقينا هناك المدرب الشاب نزار بامطيرة الذي تم تكليفه مؤخراً لقيادة الفريق الكروي الأول للنادي في البطولة التنشيطية القادمة .. وقد خرجنا من أمامه بالحصيلة التالية :

نزار بامطيرة: مهمتي التدريبية الحالية صعبة ولكنها ليست مستحيلة

نزار بامطيرة: مهمتي التدريبية الحالية صعبة ولكنها ليست مستحيلة

* وفي البداية تحدث إلينا مدرب الفريق الشاب الطموح نزار بامطيرة قائلاً : ” في البداية اسمحوا لي أن أتقدم بالشكر الجزيل لإدارة نادينا نادي الشعلة الرياضي وفي مقدمتها الكابتن والنجم محمد حسن أبو علاء ، لمنحي هذه الثقة لقيادة الفريق الأول للنادي وهو ما أعتبره تكليفاً لي وليس تشريفاً ، خاصة وأن هذه المهمة صعبة ، لأنها جاءت في وقت حرج وضيق ، ولكنها ليست مستحيلة لأنها فقط تحتاج للكثير من الجهد والالتزام والانضباط من قبل اللاعبين كما تتطلب تكاتف الجميع من : جهاز فني وإدارة ولاعبين وجمهور ، ليظهر الفريق بأحسن صورة”.

منيف جسار: تلقيت عروضاً احترافية مغرية ولكنني لن أترك الشعلة

منيف جسار: تلقيت عروضاً احترافية مغرية ولكنني لن أترك الشعلة

* وأضاف الكابتن نزار قائلاً : ” الفريق يعاني من غياب أبرز لاعبيه أمثال : كميل طارق وعلاء سيف ومحمد قشمر للإصابة ، وأيضاً غياب ثلاثة لاعبين بسبب ضمهم لمنتخب الناشئين وهم : مناف سعيد ، سالم عوض ، ومحمد الدمبر، ولهذا سنخوض هذه البطولة كتجربة بلاعبي النادي الواعدين وهو ما سيتيح لنا بناء جيل قوي .. بالإضافة إلى إشراك لاعبي الخبرة المتواجدين .. علماً أنه لا يوجد أي لاعب محترف في الفريق ، لأن جميع اللاعبين المحترفين الذين لعبوا في تشكيلة فريقنا الأول الذي شارك في بطولة شركة طيران الملكة بلقيس قد عادوا إلى أنديتهم ، وأنا كمدرب للفريق الحالي سأبذل قصارى جهودي لكي أظهر الفريق بهوية بطل بطولة بلقيس الماضية ، وسأحاول أن أحافظ على مكانته المرموقة على الرغم من الصعوبات التي ذكرتها ، لأننا نستطيع تجاوزها بالتعاون والحماس والتكاتف في ما بيننا البين .. وأحب أن أختتم حديثي بتقديم شكري لصحيفة “الأيام” على نزولها إلى موقع تدريباتنا لاستطلاع مدى استعداداتنا للبطولة القادمة”.

* بعد ذلك انتقلنا إلى قائد الفريق الكابتن محمد خميس الذي تحدث إلينا قائلاً : ” فريقنا يعاني من غيابات كثيرة البعض للإصابة ، والبعض الآخر بسبب انضمامهم للمنتخب ، ولكن يوجد لدينا فريق متجانس ، نستطيع المنافسة به على البطولة ، كما أنه لدينا أيضاً لاعبون شباب واعدين يتمتعون بإمكانيات جيدة تؤهلهم لأن يكونوا عند حسن ظن الجمهور بهم ..علماً أنه دائماً ما تكون مشاركاتنا تعتمد على أبناء النادي بشكل كبير وهذه ليست أول مرة .. وكل تمنياتنا من جماهير الشعلة أن تؤازر الفريق وأن تقف إلى جانبه بالتشجيع والمؤازرة ونحن نعدهم بظهور يليق بنادي الشعلة ، وأن مشاركتنا في البطولة ستكون للمنافسة وليس تحصيل حاصل”.

* وبعدها انتقلنا للنجم الصغير (منيف جسار) الذي تحدث إلينا قائلاً : ” لقد دخلنا في فترة إعداد مكثفة ، لكون الفترة قصيرة ، قياساً بقرب انطلاق البطولة لكن الشيء المطمئن لنا أن الجهاز الفني تحت قيادة الكابتن نزار بامطيرة يقوم بعمله على أكمل وجه ، علماً أن كرة القدم لا تعرف كبيراً ولا صغيراً فهي تعطي من يعطيها ، ونحن سنعطي كل ما عندنا للتأهل على رأس المجموعة .. وأود هنا أن أذكر أنني تلقيت عروضاً احترافية كثيرة ومغرية من أندية كبيرة كالتلال والوحدة ، ولكنني لا أنوي مغادرة هذا النادي الكبير مهما كانت الإغراءآت لأني أعشق الشعلة ، وأفضله على الجري وراء المال”.

مصدر الخبر صحيفة الايام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى